Dubai Fitness App Get - On the App Store
View ×

هل تعلم أن دبي مدينة اللياقة؟

حافظ على لياقتك بينما تستكشف دبي

تشهد دبي خلال تحدي دبي للياقة العديد من الفعاليات الرياضية في كافة المناطق بدءاً من جبال حتا، ووصولاً إلى شواطئ “لا مير” و”ذا بيتش” في جي بي آر. وبالإضافة إلى استضافة مجموعة من مساحات وقُرى اللياقة والنشاطات لكافة الأعمار، تدعو المدينة أيضاً المشاركين للتوجّه إلى أماكن مختلفة لاستكشاف المحطات المختلفة للتمارين الرياضية. دبي مدينة اللياقة، هي مرفق جديد في تحدي دبي للياقة، وتقدّم نشاطات رياضية مجانية في العديد من المواقع في دبي.

 

كيف تعمل “دبي مدينة اللياقة”؟

الأمر بسيط! توجّه إلى أي موقع من المواقع الـ30 في دبي حيث ستجد ركيزة من ركائز تحدي دبي للياقة. امسح رمز الاستجابة السريعة (QR) للدخول إلى تمارين رياضية خاصة بهذا الموقع. تترافق التمارين مع فيديوهات قصيرة يقدّمها مدرّبون محترفون تتضمّ، تمارين التحمية، والتمارين العادية، وتمارين التهدئة. خذ صورة الشاشة (screenshot) للتمرين واضغط على “ابدأ” في عدّاد تطبيق اللياقة لمتابعة جهودك.

 

ما الذي تضمه “دبي مدينة اللياقة”؟

شارك في تحدي 30×30 بطريقة متطورة وجديدة. لديك أربعة أنواع من المواقع والتي يمكنك اختيار ما يناسبك منها: المناطق العامة، ومسارات الجري، ومسارات الدراجات الهوائية. تقدّم التمارين في كافة المواقع مستويين للياقة البدنية، الأول  للمبتدئين، والثاني للمشاركين المحترفين, اختر ما يناسبك وابدأ بالتمارين الرياضية.

احضر أصدقائك وعائلتك لتشجيع الجميع على المشاركة ضمن أجواء مليئة بالمرح. تُعد هذه النشاطات طريقة مميزة لممارسة تمارينك الرياضية لمدّة 30 دقيقة، بينما تستمتع بالمشاهد الخلابة المختلفة في دبي. مارس الجري والمشي في مناطق مثل “باي أفنيو”، وحديقة مشرف، والشندغة، وغيرها الكثير.

 

ما هي التكلفة؟

ليس هناك أي تكلفة على الإطلاق، ولا تتطلّب المشاركة إدخال أية بيانات شخصية. كل ما عليك فعله هو التوجّه إلى إحدى المحطات والبدء. تُعدّ “دبي مدينة اللياقة” طريقة جيّدة للاستمرار بممارسة الرياضة. اكتشف واختر تمارين ومواقع جديدة خلال الأيام الـ30، أو شارك  بالتمارين مع العديد من الفعاليات ومساحات اللياقة المتوافرة للقيام بنشاطات جديدة كل يوم.

تُعدّ هذه التجربة فرصة رائعة للقيام بنشاطات جديدة في مجال اللياقة والاستكشاف. بعد التمارين الرياضية، استمتع باستكشاف الوجهة التي تتواجد فيها، سواء كان ذلك من خلال السباحة في البحر، أو القيام بنزهة في الحديقة، أو التعرّف على أماكن ثقافية.